مساهمة

أطلبوا الإستدانة ولو من الصين؟

الكلمات: مساهمات نشر في 31/10/2015 - 10:20 | آخر تحديث: 31/10/2015 - 10:20
عرض: aujourd'hui: 0 مجموع 741 مرة.
Soumis par: anonyme

 إن الضبابية التي تلف تسيير الموارد المالية للدولة تدعونا كنخبة مثقفة إلى طرح الكثير من الأسئلة التي طرح بعضها من قبل والتي من خلالها نستطيع دخول دهاليز الفساد وكشف النقاب عن خيانة عظمى للوطن الحبيب.

 إن شرذمة من الساسة وارباب العمل الذين لم يكن لهم وجود يذكر حتى زمن قريب والذين هم صنيعة منظومة الفساد يعملون بشكل عشوائي في تبذير المال العام ونهبه ولو ندقق جيدا في العام المنصرم سنتأكد من هذا الأمر فكيف باحتياطي صرف حسب الوزير الأول يمكننا العيش به لمدة 10سنوات ينخفظ في ضرف قياسي وبشكل لا منطقي أليس في الأمر إن وأخواتها ، من المؤكد أن وراء الأمر فضائح مالية قد تنسينا فضائح سونطراك والطريق السيار والخليفة ، من البحبوحة إلى الضائقة المالية في اشهر معدودات هذا السيناريو الهيتشكوكي يدل على وجود أياد وسخة تعبث بالمال العام وتبدده وتسرقه بعبارة أدق ،أين وزارة التخطيط ألسنا دولة ننشد التقدم والتطور أم أننا كالأنعام نستهلك وننام وليس لنا رؤية مستقبلية واضحة المعالم. 

إن التخطيط القريب والبعيد المدى هو الذي يحدد توجهات الدولة في شتى المجالات ولكن للأسف توجهات الدولة يلفها غموض كبير ، ففي المجال السياسي وصلنا إلى حالة ركود وتعفن كبير ينذر بسيناريو التوريث رغم أن الكثير من الشياتين هللوا لإقالة العقيد مدين وقالوا بتحول البلادإلى الحكم المدني ولكن ما لوحظ هو زيادة التضييق على الحريات كما حدث مع قناة البلاد ، وفي المجال الثقافي والعلمي هاجرت مؤخرا الكثير من الكفاءات العلمية إلى الخارج لأسباب يطول الحديث عنها وفي المجال الرياضي نشب الفساد مخالبه في ملاعبنا.

 

وفي المجال الإقتصادي نحن نتوجه الى الإستادنة التي ستكون لها نتائج جد وخيمة على بلادنا والتي ستههد السيادة الوطنية ،ولكن ممن سنطلب الدين من الصين والتي حتما ستكون لها شروط وستطلب تسهيل دخول منتجاتها بلادنا وحينها ستغرق السوق الداخلية بالمنتجات الصينية المقلدة وسنستهلك كل ما هو رديء وسنصل إلى حالة من الكساد والتضخم وحينها سيدخل الساحة صندوق النقد الدولي وسنعود إلى أيام شبيهة بأيام باعنا فيها رضا مالك لهذا الصندوق الماسوني اللعين إن الأمر شديدالخطورة بالفعل فدخولنا مرحلة الإستدانة هو بمثابة آذان ببدء الأزمة ولكن الوقت ما يزال كافيا لتصحيح الأخطاء ويكون في البداية سياسيا لأن الديمقراطية والشفافية واحترام ارادة الشعب لا اغتصابها هو الذي سيبني دولة قوية واقتصاد قوي واضح المعالم والتوجه.

 

مساهمة :أحمد معط الله 

جيل جديد خنشلة

في نفس القسم: مساهمات

اليوم العالمي للمرأة

الجزائر: اسم البلد جمع مذكر،

من الصعب مناقشة حقوق المرأة في الجزائر! انها ليست فقط في الرجولة.لكن الصعوبة في مجال السياسية وأساسا في طبيعة النظام. لأنه سيكون من السذاجة الاعتقاد أنه مع الحركة النسوية، مطالبالمرأة ستؤدي إلى  استعادة مكانها الحقيقي ...
مقال نشر في 11/03/2017 - 09:59 - من قبل: AMOKRANE Lakhdar

مساهمة

السماء لا تمطر ديمقراطية ولا حرية!

لا يختلف اثنان من أننا نعيش وضعا سياسيا مزريا، وأنه أبعد ما يكون عن الديمقرطية الفعلية والعمل السياسي النزيه. فكل المؤشرات وكل القرائن تصب في خانة العبث السياسي بالنظر للتراجع في معايير دولة الحق والقانون بعد أن أضحت...
مقال نشر في 28/11/2015 - 19:07 - من قبل: Younes Sabeur

مساهمة

شهداء نوفمبر يرحلون إلى فلسطين

رائحة طيبة تخرج من الأرض أشمها كل سنة مع حلول تاريخ أول نوفمبر، مرجِعُها الدماء الطاهرة التي سقت هذا البلد الحبيب. شحنة كبيرة من الشعور الغريب، الشعور الجميل، اَتية من الفخر بالانتماء إلى نفس طينة العظماء الذين صنعوا...
مقال نشر في 01/11/2015 - 18:49 - من قبل: Younes Sabeur

مساهمة

أين التقشف يا سلال؟

إن واقع الإقتصاد الجزائري حاليا ينذر بحدوث مالا تحمد عقباه خاصة مع تراجع إحتياطي الصرف وتراجع قيمة العملة فالإقتصاد الجزائري دخل أزمة حقيقية سببها هو سوء التدبير والتبذيرالعشوائي للأموال التي صرفت هنا وهناك بغير تخطيط...
مقال نشر في 31/10/2015 - 10:28 - من قبل: Younes Sabeur

الإقتصاد الريعي وعقلية الرعاء

إن أبسط مواطن في الجزائر يعرف تمام المعرفة أن الاقتصاد الجزائري مبني أساسا على عائدات الجباية البترولية وأن اقتصادنا اقتصاد ريعي بمعنى الكلمة هش في بنيته غامض في توجهاته أعرج في مساره شاذ في أفكاره والسبب يعود أصلا إلى...
مقال نشر في 11/07/2015 - 01:19 - Rubrique: اقتصاد - Auteur: الأستاد أحمد معط الله

العزوف السّياسي لدى الشّباب خيار أم ضرورة؟

ظاهرة “العزوف السّياسي” في المجتمع الجزائري وخاصّة لدى شريحة الشّباب شكّلت منذ سنوات محور جدل كبير لدى المتابعين للشّأن السّياسي لا سيما في المواعيد الانتخابية، هذه التّسمية التي أطلقها رجال الإعلام على امتناع الشّاب...
مقال نشر في 29/04/2015 - 20:30 - من قبل: fayçal othmane

المعارضة قوّة اقتراح لا خيانة وطن

منذ تمّ تعديل الدّستور الجزائري عام 1989 الذي سمح بالانفتاح السّياسي بدأت تتشكّل في الجزائر أحزاب وصحف أطلق عليها وصف المعارضة من طرف الإعلام والسّياسيين حتّى أضحت بطاقة هويّة هذه الكيانات مرتبطة أساسا بسؤال:"مع أو ضدّ...
مقال نشر في 25/04/2015 - 17:56 - من قبل: fayçal othmane
قيم الهوية الثقافية و اللغوية

من أجل جزائر جزائرية

قيم الهوية الثقافية و اللغوية

1.قيم الهوية يكون بناء الهوية يوميا بحرية التعبير و بالأجوبة التي يقدمها شعب من الشعوب لقضايا الحياة الكبرى . و ليس في إمكان أي كان أن يفرغ هوية الشعب من محتواها و لا أن يوقف مصيرها. ففي هذه المبادئ استقى النساء و...
مقال نشر في 26/12/2014 - 19:50 - Rubrique: حضارة - من قبل: AMOKRANE Lakhdar